ألوان الطيف السبعة بالترتيب

تعد ألوان الطيف السبعة بالترتيب وكيفية تكوينها من أهم الموضوعات التي تمت مناقشتها في العديد من الموضوعات الأكاديمية والعلمية، كما يهتم علم النفس بمعرفة أهمية هذه الألوان واستخداماتها في حياة الإنسان.

تحديد الطيف المرئي

  • الطيف المرئي أو الطيف البصري هو جزء من الطيف الكهرومغناطيسي، وقد أطلق عليه هذا الاسم لأن الإنسان يستطيع رؤيته بأعينه البشرية.
  • يتكون الطيف المرئي من أطوال موجية تستجيب لها العين البشرية، حيث تتراوح أطوالها الموجية من 380 إلى 750 نانومتر.
  • تتناقص هذه الأطوال بتردد عامل يساوي معامل الانكسار، وتكون العين حساسة للضوء عندما تصل موجة تبلغ حوالي 555 نانومتر.
  • لذلك هناك بعض الألوان في هذا الطيف لا تستطيع العين تمييزها لأنها ألوان غير مشبعة وأطوال موجتها ضعيفة.
  • من بين هذه الألوان الوردي والأرجواني، حيث يتم إنتاجهما بعد مزج عدة أطوال موجية.
  • أما الألوان التي يراها الإنسان، فإنها تنتقل من الطيف الكهرومغناطيسي إلى العين البشرية عبر الغلاف الجوي للأرض، مكونة ألوان الطيف السبعة.

ألوان الطيف السبعة بالترتيب

ألوان الطيف السبعة بالترتيب هي الأحمر والبرتقالي والأصفر والأخضر والأزرق والنيلي والبنفسجي. فيما يلي معلومات حول هذه الألوان وترتيبها

  • كل لون من ألوان الطيف السبعة، بالترتيب، له طول موجي خاص به، وسرعة الموجات هي نفسها سرعة الموجات الكهرومغناطيسية، التي تساوي 300000 كم / ثانية.
  • تنتقل موجات الضوء في فراغ في وسط يجب أن يكون شفافًا أو شبه شفاف، والألوان عبارة عن موجات مرتبة في خطوط مستقيمة.
  • حقيقة مهمة حول ألوان الطيف السبعة بالترتيب هي أن هذه الألوان كلها ضوء أبيض.
  • حيث أنه ضوء أبيض ينتشر في ألوان الطيف السبعة عندما يمر عبر جسم شفاف.
  • عندما يتم وضع كائن بطريقة معينة أمام ألوان الطيف السبعة، يتم إرجاعه إلى أصله ويصبح ضوءًا أبيض لا يمكن لأي شخص رؤيته.
  • في بعض الأحيان، تعتبر ألوان الطيف السبعة 6 ألوان فقط، حيث يتم الخلط بين اللون الأزرق والنيلي، ولكن من الصحيح أن كل واحد منهم له لون مختلف عن الآخر.
  • ألوان الطيف السبعة مرتبة من الأعلى إلى الأسفل، فاللون الأول من الأعلى أحمر، وآخر لون من الأسفل هو النيلي.

كيف تتشكل ألوان الطيف السبعة

من المعلومات المثبتة علميًا من التجارب والقوانين الطبيعية أن ألوان الطيف السبعة تتكون من لون واحد وهو الأبيض، ولكن كيف تتشكل ألوان الطيف السبعة يوضح ما يلي كيفية تكوين هذه الألوان

  • يحتوي كل لون من الضوء على موجات وتردد، وعندما يمر الأبيض عبر جسم شفاف أو جسم زجاجي، فإنه ينكسر.
  • ثم يقسم الجسم الشفاف أو الزجاجي الضوء الأبيض الذي يسقط عليه إلى ألوان عديدة ذات ترددات وموجات مختلفة.
  • حيث يمر اللون الأبيض عبر الجسم ولكن بعد ذلك أصبح شريطًا مكونًا من ألوان الطيف السبعة.
  • ينتقل البنفسج، الذي له تردد عالٍ وطول موجي منخفض، ببطء، بينما الضوء الأحمر له تردد منخفض وطول موجي أطول.
  • يتم تحويل موجات الضوء لكل لون بدورها وفقًا لقوة التردد والطول الموجي عبر الكائن الشفاف.
  • وهكذا تظهر ألوان الطيف السبعة بالترتيب الأحمر والبرتقالي والأصفر والأخضر والأزرق والنيلي والبنفسجي.

تأثير ألوان الطيف السبعة على الإنسان

بعد أن يتعرف الشخص على ألوان الطيف السبعة بالترتيب ويعرف كيف تتشكل، يجب عليه البحث عن الأشياء التي تستفيد من هذه الألوان، وهي من الأشياء التي يدرسها الطلاب في منهج العلوم، لذلك من الضروري لمعرفة تأثيرها على حياة الإنسان

  • تستخدم ألوان الطيف السبعة في العلاج بالفن البشري، حيث تتأثر شخصية الشخص ومشاعره بالألوان التي يراها.
  • تؤثر الألوان على الحالة العقلية والجسدية للإنسان.
  • على سبيل المثال، قد يرتفع معدل ضربات قلب الإنسان عند رؤية اللون الأحمر لدى بعض الأشخاص لأن أجسامهم قد تضخ الدم بكميات أكبر.
  • تنقسم ألوان الطيف إلى ألوان ساخنة مثل الأحمر والأصفر والبرتقالي، وتثير هذه الألوان في الروح مشاعر دافئة دافعة، وأحيانًا غضب.
  • تثير الألوان الرائعة مثل الأخضر والأزرق الكآبة والحزن والذكريات، بينما يوفر اللون مثل الأرجواني توازنًا بين التحفيز والدفء.
  • ويقال أيضًا أن هناك ألوانًا تخفف التوتر لدى بعض الناس، مثل البنفسجي.
  • تساعد هذه الدراسات والأبحاث حول الألوان في اختيار اللون المناسب لدهانات الغرف والأثاث والمقتنيات، حيث يخلق اللون مثل الأزرق جوًا هادئًا.
  • يساعد اللون الأخضر على الهدوء لأنه يريح عضلات العين ويقال إنه يقلل التنفس ويخفض ضغط الدم ويساعدك على النوم بعمق.