2022-12-06 T23 33 16 + 00 00

فيما يلي أهداف التعليم في المرحلة الابتدائية في المملكة العربية السعودية. التعليم الفعال هو ركيزة النجاح والتميز التي يمكن أن تتنبأ بمستقبل أفضل للطلاب. لذلك، تسعى المملكة العربية السعودية إلى بذل كل جهد لتوفير تعليم عالي الجودة يتماشى مع سياسات تطوير التعليم والتفكير العالمي، للارتقاء بمستوى الطلاب الفكريين والمبدعين.

تمثل مرحلة التعليم الابتدائي بداية تأسيس الطلاب للمراحل التعليمية العليا والأكثر شمولاً التالية في المعرفة والمعلومات. لذلك، توفرها المملكة مجانًا لجميع أبنائها الذين بلغوا السنة السادسة من العمر، على أن تستمر لمدة تصل إلى ست سنوات حتى يبلغ الطالب السنة الثانية عشرة، مما يؤهله لدخول المرحلتين الإعدادية والثانوية. جميع المراحل السابقة هي خطوات تمهيدية للطالب للوصول لمرحلة التعليم الجامعي.

نناقش في المقال التالي أهم أهداف العملية التعليمية في المرحلة الابتدائية في المملكة العربية السعودية من موقع الموسوعة.

أهداف التعليم في المرحلة الابتدائية في المملكة العربية السعودية

يتمثل ركيزة التعليم الابتدائي في المملكة العربية السعودية في عدد من الأهداف الأساسية، يمكن تلخيصها في النقاط التالية

  • الاهتمام بالعقيدة الدينية الإسلامية، على الرغم من حقيقة أن الطلاب في المرحلة الابتدائية (6 سنوات) لا يزالون غير مكلفين بأداء الواجبات الدينية والعبادة، إلا أن القائمين على العملية التعليمية حريصون على إعداد الطالب واستعداده لذلك. وذلك بتنمية سلوكه وطريقته في التفكير وتشجيع الطلاب على أداء الواجبات في مواعيدها وصيام رمضان ودفع المال في سبيل الله وفعل الخير والصالح للآخرين وتكريم أهله.
  • إعطاء الطفل مقياساً للمعلومات الثقافية العامة في العديد من المجالات المختلفة، وذلك بهدف تمكين الطالب من التعرف على العديد من المجالات حوله، حتى يتمكن فيما بعد من تحديد ميوله واتجاهاته العلمية والفكرية.
  • تنمية جوانب المهارات لدى الأطفال، حيث يتم الحرص على أن يكون الطفل قادرًا على نطق الحروف والكلمات بشكل صحيح، والتعرف على الأرقام والأرقام وإجراء بعض العمليات الحسابية البسيطة.
  • تنمية المهارات الحركية للطفل عن طريق القيام ببعض التمارين الصباحية والأنشطة الرياضية على مدار اليوم.
  • يحرص القائمون على العملية التربوية على منع الاختلاط بين الفتيات والفتيان، لتربيتهم على قواعد الدين الإسلامي الصحيح.
  • وضع قدر معين من المسؤوليات البسيطة على الأطفال، فكونهم صغارًا لا يعفيهم من المسؤولية، وتتمثل هذه المسؤولية في بعض الواجبات تجاه أسرته وأصدقائه ومعلميه ومن حوله في المجتمع، ويجب تعليم الطفل حقوقه. لمن حوله.
  • تعليم الطلاب آداب السلوك وكيفية التعامل مع الآخرين، ويتمثل ذلك في احترام كبار السن والعطف مع الشباب.
  • ترسيخ أسس حب الوطن والدفاع عنها بكل ثمين ونفيس في نفوس الطالب.
  • تدريب الطلاب على كيفية الاستفادة من وقت فراغهم وتحويل أوقات الفراغ إلى عمل إيجابي.

أهداف تدريس العلوم الشرعية للمرحلة الابتدائية

  • غرس أسس العقيدة الإسلامية في نفوس الطلاب.
  • يفهم الطلاب مفهوم العبودية الخالصة لله سبحانه وتعالى.
  • غرس أسس محبة الله وخوفه وتمجيده في نفوس الطلاب.
  • تعزيز تفكير الطلاب في حب رسول الله ومعرفة مكانته وعظمته في نفوس المسلمين.
  • توعية الطلاب بمفهوم حفظ كتاب الله تعالى والعناية به وحفظ سنة رسول الله والعمل بها.
  • تعليم الطلاب الأخلاق والقيم الإسلامية الحميدة.

أهداف سياسة التعليم في المملكة للمرحلة الابتدائية

إن الحديث عن أهداف التعليم في المرحلة الثانوية يقودنا إلى عرض أبرز أهداف التعليم في المرحلة الابتدائية والتي تعتبر حجر الزاوية الذي تقوم عليه جميع المستويات التعليمية الأخرى، لذلك يجب الرجوع إليها عزيزي القارئ، تابع النقاط التالية

  • إكساب الطفل المهارات اللغوية اللازمة بالإضافة إلى المهارات الحركية والحسابية.
  • – الاهتمام بالجانب الديني، وربط الطفل بالعقيدة الإسلامية الصحيحة.
  • تعريف الطالب بأبرز الشخصيات الإسلامية من خلال قصص الأنبياء وقصص الصحابة بطريقة مبسطة تجعلهم محبوباً لدينهم.
  • تنمية حب الوطن في نفوس الأبناء، ومحاولة تبسيط مفهوم الوطن والانتماء إليه بما يتناسب مع أعمارهم.
  • الاعتماد على الأنشطة الإبداعية والفنية التي لها فاعلية كبيرة في تنمية الأطفال، وتمنحهم رغبة كبيرة في التعلم، وحبًا للمدرسة.
  • تعليم الأبناء القيم الإنسانية والأخلاق الحميدة، وتقويتها بالقرآن الكريم، وبالأحاديث النبوية الشريفة.
  • الاهتمام بالجانب الترفيهي، حيث يميل الطفل إلى اللعب والاستمتاع، لذلك من الضروري إنشاء أنشطة ترفيهية مبتكرة ومفيدة له.
  • تنمية رغبتهم في حب القراءة والتعلم وإشباع فضولهم الغريزي وتعليمهم المعرفة المفيدة.
  • تعليم الأطفال أفضل السبل لاستخدام أوقات فراغهم لإفادةهم، واكتساب المزيد من المعرفة والمعرفة.
  • دمج الأنشطة التربوية مع الأنشطة الترفيهية، بحيث لا نزودهم بالمعلومات دون تعزيزها بالأنشطة الترفيهية، مما يجعل المعلومات أكثر استقرارًا في أذهانهم، ويجذب انتباههم لفترة أطول.

أهداف المدرسة المتوسطة

بعد الحديث عن أهداف التعليم في المرحلتين الثانوية والابتدائية ننتقل إلى مناقشة أهداف التعليم في المرحلتين المتوسطة أو الإعدادية من خلال النقاط التالية

النمو الاجتماعي

  • تقديم كافة المعلومات المتعلقة بثقافة المجتمع الذي يعيش فيه الطالب، وثقافة المجتمع العربي بشكل عام، بالإضافة إلى خصائص المجتمع الإسلامي.
  • تحديد الاتجاهات الاجتماعية الإيجابية التي يجب على الطالب اتباعها، بالإضافة إلى تزويده بالقدرة على المساهمة في المجتمع بشكل فعال وإيجابي.

النمو الروحي

  • تزويد الطلاب بكافة الحقائق المتعلقة بالدين الإسلامي، وتشجيعهم على الاعتدال، ونبذ التطرف.
  • تعليم الطلاب كيف يمكنهم دمج الدين الإسلامي مع مواقف الحياة اليومية.

التطور العقلي والفكري

  • إرساء أسس التفكير العلمي، ومساعدة الطلاب على اكتساب أساليب البحث العلمي بمهارة كبيرة.
  • إعطاء الطلاب طرقًا مبتكرة للتعلم الذاتي مما ينمي بشكل طبيعي قدراتهم العقلية بشكل كبير.

التطور النفسي

  • تعزيز الثقة بالنفس لدى الطلاب والعمل على تنميتها.
  • إكساب الطلاب القدرة على تحمل المسؤولية بما يتناسب مع أعمارهم.
  • تعليم الطالب أهمية قبول نفسه كما هو من حيث مظهره ولونه وجنسيته.

النمو الجسدي

  • الاهتمام بتزويد الطلاب بالعادات الغذائية الصحية.
  • شجع الطلاب على ممارسة الرياضة بشكل يومي.
  • تقديم أنشطة رياضية ممتعة ومفيدة في نفس الوقت.