2022-01-25 T16 53 04 + 00 00

العالم الذي استنتج أن جميع الأجسام التي تتساقط بحرية لها نفس التسارع. تعتبر هذه النظرية من أهم النظريات في الفيزياء، وطالما اهتم العلماء والباحثون بالفيزياء وخاصة قانون السرعة وقانون التسارع وتأثيرهما على الجاذبية، وبشكل عام تعنى الفيزياء بالفيزياء. دراسة السقوط الحر، وكلها مصطلحات فيزيائية بحتة اكتشفها مجموعة من العلماء في أوقات مختلفة. في هذا المقال المقدم لك من موسوعة، سنعرفك على العالم الذي اخترع النظرية المذكورة.

العالم الذي استنتج أن جميع الأجسام التي تتساقط بحرية لها نفس التسارع

في هذه الفقرة سوف نظهر لك العالم الذي اخترع هذه النظرية.

  • العالم الذي استنتج أن جميع الأجسام تسقط بحرية ولها نفس القدر من التسارع هو العالم جاليليو جاليلي.
  • عرّف هذا العالم السقوط الحر بأنه سقوط الأشياء باتجاه مركز الأرض.
  • هذا بدون أي قوة مكتسبة تؤثر عليه، وعادة ما تتأثر جاذبية الأرض وتتحكم بها، ويكون التسارع 9.81 م / ث 2.
  • يعتبر هذا المقدار ثابتًا لجميع الكائنات، بغض النظر عن وزنها.
  • تجدر الإشارة إلى أن هذه الأشياء لا تؤثر بشكل كبير على مقدار التسارع.

سقوط جثث وغاليليو جاليلي

كيف استنتج العالم جاليلي قانون التسارع وما هو تخصصه العلمي هذا ما سنشرح لك في الفقرة التالية.

  • كان العالم جاليليو جاليلي عالم فلك وفيلسوفًا عاش في إيطاليا.
  • ولد وترعرع في مدينة بيزا ولديه العديد من الاكتشافات في مختلف المجالات.
  • ويشهد العالم على ذكائه في الفيزياء والكيمياء وعلم الفلك. درس السقوط الحر وسرد نظريته عن السقوط الحر عام 1597 م.
  • يقال إن العالم أجرى تجاربه مرارًا وتكرارًا وألقى العديد من الأشياء الخفيفة والصغيرة من برج بيزا.
  • اعتمد في بناء تجربته على الملاحظة، حيث استخدم أدوات بسيطة لتطوير وتفسير الفرضيات العلمية.
  • كان يدرس كل فرضية علمية على حدة، واعتقد العالم أن شكل الأجسام كان له تأثير على التسارع.
  • ولكن بعد إجراء تجاربه المختلفة، خلص إلى أن الكتلة لا تؤثر على سرعة الجسم وسرعة سقوطه.

من إنجازات العالم جاليليو جاليلي

كان العالم جاليليو عالم فلك وفيزيائي وفيلسوفًا عظيمًا. كان من محبي الفن والموسيقى. كان لديه العديد من الاكتشافات التي تم تسجيلها باسمه في كتب التاريخ. فيما يلي أهم مراحل حياته

  • درس العالم الطب والهندسة في وقت واحد وطور نظرية السقوط الحر.
  • فضلا عن عدد من النظريات العلمية الاخرى.
  • عمل محاضرًا في عدة جامعات.
  • وقد اخترع أول ترمومتر هندسي وكان مقياس حرارة، وقام بهذا الاكتشاف في مدينة بادول.
  • في عام 1906 أعد نوعًا من مناظير عالية الدقة.
  • وقام بتطوير وبيع بعض منها وسجل العديد من الاكتشافات في مجال علم الفلك.
  • وبفضل تلسكوبه أزال بعض الشكوك والمعتقدات التي سادت في هذا الوقت حول وصف الأرض بأنها محور الكون والكواكب والشمس تدور حولها.
  • كان العالم جاليليو سابقًا لعصره فقط أكد أن الأرض والكواكب هي التي تدور حول الشمس وأن جاليليو حدد معدلات سقوط الجسم.

حياة جاليليو جاليلي

سنعرض لك في هذه الفقرة بعض جوانب حياة جاليلي الشخصية.

  • في عام 1600 التقى العالم مارينا غامبا، امرأة من البندقية.
  • وأنجبت له ثلاثة أبناء وكانت علاقتهم خارج نطاق الزواج.
  • كان لديه ابنتان وصبي، ولم يتزوج جاليليو من ماريانا، بسبب مخاوفه المالية وأيضًا لخوفه من أن يؤثر أطفاله غير الشرعيين على وضعه الاجتماعي.

وفاة جاليليو جاليلي

كيف مات العالم جاليليو لماذا توقف نشر كتبه هذا ما سنشرح لك في الفقرة التالية.

  • توفي العالم جاليليو في 8 ديسمبر 1642 في أريستري.
  • تقع في مدينة فلورنسا بإيطاليا وتوفي العالم بسبب الحمى وخفقان القلب.
  • في عام 1758، حظرت الكنيسة العديد من أعماله، وخاصة الأعمال التي دعمت نظرية كوبرنيكوس في عام 1835.
  • هذا لأن الكنيسة عارضت أن تكون الشمس مركز الكون.
  • مع بداية القرن العشرين، أدرك العديد من باباوات الكنيسة أهمية عمل غاليليو في عام 1992.
  • تاب البابا يوحنا بولس الثاني عن الطريقة التي عامل بها جاليليو.
  • مكنتنا مساهمات العالم من فهم الكون، وكانت مزايا اكتشافاته ونظرياته أنها مدعومة ببراهين رياضية.
  • هذا هو السبب الرئيسي الذي يجعل العالم يحتل مكانة عظيمة في كتب التاريخ.
  • جدير بالذكر أن العالم أينشتاين أطلق على جاليليو اسم “العلم الحديث” لإسهاماته العديدة في مجال الفيزياء والرياضيات وعلم الفلك والهندسة.
  • اكتشف العالم 4 من أقمار المشتري، ودرس العالم حركتها لمدة 20 عامًا، وذكر ذلك في كتابه بعنوان The Little Balance.

قانون التسريع

  • اكتشف العالم جاليليو مبدأ التسارع، حيث خلص إلى أن الجسم المتحرك يزيد سرعته بمقدار ثابت على مسافة ثابتة.
  • يعتقد جاليليو أن سرعة الأجسام تزداد بشكل موحد بعد كل متر يسافرون فيه.
  • كما يرى أن التسارع له حالات كثيرة.

حالات التسارع

يتميز التسارع بالعديد من الحالات، بما في ذلك التسارع الإيجابي، والتسارع الصفري، والتسارع السلبي، وتسارع الجاذبية. أدناه سوف نقدم لكم حالاتها.

تسارع إيجابي

  • إنه عندما يكون اتجاه التسارع هو نفس اتجاه الحركة، فتزداد سرعته مع زيادة الوقت.
  • على سبيل المثال، إذا رمينا شيئًا من ارتفاع 5 أمتار في الثانية وكان التسارع مترًا في الثانية.
  • في هذا، ستكون سرعة ثانية واحدة عشرة أمتار في الثانية، وبعد ثانيتين ستكون 15 مترًا في الثانية، وهكذا.

تسارع سلبي

  • يتم تعريف هذا التسارع على أنه عندما ينخفض ​​الجسم عكسياً مع مرور الوقت، تتباطأ السرعة.
  • يتم ملاحظة هذا التسارع عند الضغط على المكابح في السيارة، والتي يتم كبحها عندما ترغب السيارة في التوقف.
  • عندما نضغط على دواسة الفرامل، تنخفض السرعة تدريجيًا بمعدل ثابت حتى تصل إلى نقطة السكون.

تسارع الصفر

  • إنه عندما يكون التسارع صفراً، أي عندما تكون السرعة موحدة ولا تتأثر بمرور الوقت.

تسارع الجاذبية الأرضية

  • إنه عندما يسقط جسم بسبب الجاذبية.
  • إنه أسرع شكل من أشكال التسارع، كما لو أننا أسقطنا جسمًا من مكان مرتفع يقع على الأرض، فإن سرعته في اللحظة التي يسقط فيها على الأرض تساوي صفرًا.
  • ويصل إلى الأرض بسرعة تتجاوز الصفر، أي أن سرعته تزداد بمرور الوقت.
  • هذا إذا أهملنا مقاومة الهواء والتي لا تؤثر بشكل كبير على سقوط الأجسام، وقد أكد العديد من العلماء أن تسارع الجاذبية يساوي 9.8.