اللغات هي نوع من

اللغات هي نوع من القبضة للتعبير عن التصميم أو الغضب أو التهديد. يمكننا رفع أيدينا للتعبير عن الدهشة أو الرفض، وما إلى ذلك، لكن نظامنا يتواصل قبل أي شيء آخر. هذه تسمى اللغة. سنخبرك كثيرًا عن اللغات، ولكن كخطوة أولى نحو تحديد أن القول بأن اللغات هي نوع من الاتصال يعتمد على الكلمات ودمج مجموعة من الكلمات في جمل.

أي نوع من اللغات تُصنف لغات العالم على أنها أهم وسائل الاتصال بين البشر، وقد تم اعتبارها عبر التاريخ الحقيقي لمجموعة ثقافات وتقاليد مواطني الشعوب التي يتحدثون بها.

أنماط اللغات البشرية

اللغات هي نوع من الأدوات التي يتواصل بها البشر مع بعضهم البعض. اللغة هي وسيلة تواصل الإنسان مع نظيره البشري، والتي من خلالها يستطيع الإنسان التعبير عن أفكاره ومشاعره تجاه الآخرين، وهي مفتاح قوي للتواصل سواء كان يوميًّا أو يحدث على فترات متباعدة، واللغة هي الأساس من النجاح. في العلاقات بين الناس في العمل والمدرسة والنادي، اللغة هي الحياة بشكل عام.

لغات التواصل

يشير علماء الأحياء إلى البشر المعاصرين باسم الإنسان العاقل، ومفهوم لغته في اللاتينية يعني “الرجل الحكيم”، لكن امتلاك اللغة جزء مهم من تعريف الإنسان، أي “الرجل الناطق”. نظرًا لأن البشر هم المخلوقات الوحيدة على الأرض التي تمتلك اللغة، فهذا هو بالضرورة نظام الاتصال.

على الرغم من التنوع الواضح للغات في عالمنا المحيط الآن، فإننا نلاحظ وجود سمات أو ظواهر لغوية مشتركة بين جميع لغات العالم، والتي نسميها المشاعات العالمية، والتي تم إعدادها وتنظيمها بواسطة جرينبيرج في عام 1963 في كتابه “المشاع العالمي للغة”. تحتوي جميع اللغات على عناصر تسمح باختيار كل متحدث ومحاور ومرجع (في الضمائر العربية الأساسية أنا، أنت، هو) هذا مثال على القواسم المشتركة بين شعوب الأرض ككل.

تتميز جميع اللغات بعناصر لغوية تسمح بالتمييز الواضح بين كل من الاستفهام والأمر، وهما عنصران تابعان من حيث محتوى اللغة ووظيفتها. في جميع اللغات على كوكب الأرض، نجد أيضًا مفاهيم لمعنى النفي أو التأكيد.

عربي

اللغة العربية هي لغة سامية، وهي جزء من اللغة الأفرو آسيوية المرتبطة بـ العبرية، الأمهرية، الآرامية.

تحتوي اللغة العربية على 11 كلمة على الأقل للحب، كل منها تعبر عن مرحلة مختلفة في عملية الوقوع في الحب. مع 295 مليون متحدث، تعد اللغة العربية سادس أكثر لغة تحدثًا في العالم، واللغة الوحيدة من بين أفضل 12 لغة مكتوبة من اليمين إلى اليسار.

كما أثرت اللغة العربية بشكل كبير على اللغات الأوروبية مثل الإسبانية والبرتغالية لأن بعض الكلمات تبدو متشابهة تمامًا. تركت اللغة العربية بصماتها على اللغة الإنجليزية حيث تأتي كلمة قهوة من الكلمة العربية قهوة.

اللغويات

علم التشكل المورفولوجيا

علم الصرف هو دراسة الكلمات ووحدات اللغة الأخرى ذات المعنى مثل اللواحق والبادئات. يهتم علم الصرف بالعلاقة بين كلمات مثل “كلب” و “كلب” أو “يمشي” و “يمشي”، وكيف يكتشف الناس الاختلافات بين هذه الكلمات.

بناء الجملة

بناء الجملة هو دراسة الجمل والعبارات، أو كيفية وضع الأشخاص للكلمات بالترتيب الصحيح حتى يتمكنوا من التواصل بشكل هادف. جميع اللغات لديها قواعد نحوية، والتي، إلى جانب القواعد الصرفية، تشكل القواعد النحوية لكل لغة. أحد الأمثلة على التركيب اللغوي الذي يلعب دوره في اللغة هو “مشى أحمد مع الكلب” مقابل “مشى الكلب مع أحمد”. ترتيب الكلمات ليس تعسفياً – لكي تنقل الجملة المعنى المقصود، يجب أن تكون الكلمات في ترتيب معين.

دلالات

ترتبط الدلالات عمومًا بمعنى الجمل. يهتم الشخص الذي يدرس علم الدلالات بالكلمات وما هو كائن أو مفهوم في العالم الحقيقي تشير إليه هذه الكلمات أو تشير إليه. البراغماتية هي مجال أوسع يدرس كيفية مساهمة سياق الجملة في المعنى.

بنية اللغة

جميع اللغات لها قواعد هيكلية أساسية تجعل التواصل الهادف ممكنًا.

علم السياق

السياق هو كيف يعمل كل شيء داخل اللغة معًا لنقل معنى معين. يتضمن السياق نبرة الصوت ولغة الجسد والكلمات المستخدمة. اعتمادًا على كيفية قول الشخص لشيء ما، أو التأكيد على نقاط معينة في الجملة، يمكن نقل مجموعة متنوعة من الرسائل المختلفة. على سبيل المثال، عندما تُقال كلمة “رائع” بابتسامة كبيرة، فهذا يعني أن الشخص متحمس لموقف ما، “رائع”، قال وهو متشابك بذراعيه، وعيناه مإتعلمتان، ونبرة ساخرة، تعني أن الشخص غير متحمس للوضع.

أنواع اللغات

تصنف اللغات على النحو التالي

اللغات الطبيعية

هي مجموعة من اللغات التي يتحدث بها البشر سواء بشكل عفوي دون أي ذريعة من أجل تكوين التواصل بينهم، حيث يتم تعليمهم اللغات دون وعي منذ الصغر، واللغات تعبر عن ثقافة الشخص وطبيعة البيئة. حوله.

اللغات الصناعية

هي مجموعة اللغات التي يتم تطبيقها لتحقيق هدف محدد باستخدام طرق يصعب فهمها من خلال اللغة الطبيعية.

لغة برمجة

إنها اللغة التي يتم من خلالها التواصل بين الإنسان والآلة، وازداد انتشاره مع التطور التكنولوجي الذي يحدث.

لغة رسمية

هي لغة تستخدم للتواصل مع مجموعة من المنظمات الرسمية والمؤسسات الحكومية.

لغة أدبية

إنها لغة يتم تطبيقها بين الكتاب والشعراء من أجل إضافة لمسات فنية وجمالية لتلك اللغة، حيث لا يستطيع فهمها أو التعبير عنها سوى محبي هذا النوع من اللغة.

لغة علمية

وهي لغة غنية بالعديد من المصطلحات العلمية وتستخدم في العديد من المهن والأنشطة العلمية.

لغة شفهية

يتم التحدث باللغة بشكل عام، وتتجلى اللغة في إبراز الأصوات المستخدمة للتعبير عن الرغبة في الشعور أو التفكير في فكرة، وهي ما يعرف بالكلمات المنطوقة. احتواء الكلمات الأخرى التي تأتي في السياق العام للجملة.

دارجة

مفردات المصطلحات المستخدمة في ثقافة فرعية معينة هي اللغة العامية، والعامية هي لغة أصلية أو لهجة، على عكس اللغة بمعناها الحرفي، مثل الإسبانية أو الفرنسية أو الإيطالية أو العربية ولهجاتهم مقارنةً بلغتهم الأم، واللغة العامية هي لغة بحد ذاتها مقارنة بلغة معيارية (على الرغم من أنه يجب أن نتذكر أن اللغة القياسية هي ببساطة لهجة أو مجموعة من اللهجات التي أصبحت مهيمنة).

تطوير المصطلحات العامية، سواء كانت كلمات مخترعة أو تلك التي تكيفت معانيها مع الحواس الجديدة، من منطلق رغبة ثقافة فرعية في إخفاء – أو استبعاد الآخرين من – محادثاتهم. عندما أصبح المجتمع المصري أكثر توجهاً نحو الشباب وأكثر تجانساً، أصبحت اللغة العامية أكثر انتشاراً في الاستخدام. استمرت الثقافات الفرعية في ابتكار لغة عامية جديدة لأن المصطلحات مناسبة لعامة السكان.

نظريات تصنيف اللغة

إلى هذه النقطة، افترض أننا نعلم أن أي غموض مشابه لما قد نجده في أي عملية أخرى شبيهة بالعد ربما ليس للغات موطن، أو ربما يكون لبعضها أسماء متشابهة تجعل من الصعب معرفة متى نتعامل معها نوع واحد من اللغة وعندما نتعامل مع أنواع اللغة ؛ فهل توفر اللسانيات أساسًا أفضل لقياس اللغات والأنواع عندما نتناول السؤال المتعلق فقط بأشكال الكلام التي تختلف بشكل منهجي من وجهة النظر اللغوية، نحصل على إجابات قد تكون واضحة، ولكنها مفاجئة إلى حد ما، إذا حاولنا تمييز اللغات عن بعضها البعض ببساطة من حيث الكلمات و الأنماط التي يمكننا ملاحظتها في الجمل، يظهر الكثير منها مشاكل.

معرفة اللغة هو نوع من إنها قضية اجتماعية وسياسية وليست لغوية، ومعظم الأرقام المذكورة هي مسائل رأي وليست علمًا.