2022-10-24 T19 26 05 + 00 00

بادرت المملكة العربية السعودية إلى دعم الشعب الجزائري في انتفاضته ضد الاستعمار. قدمت المملكة العربية السعودية دعما كبيرا لدولة الجزائر الشقيقة ضد الاستعمار الفرنسي، ودعمتها لنيل استقلالها وحريتها ضد الحكومة الفرنسية. اهتمت المملكة بتقديم كل المساعدات الممكنة والدعم المالي والسياسي منذ اللحظات الأولى لتأسيس الثورة الفرنسية دون تردد أو تفكير، وما حدث للجميع، ونالت الجزائر استقلالها الكامل عام 1962 م، بعد أن كانت القضية الجزائرية. مسجل على قائمة أجندة الأمم المتحدة عام 1955 م، ليس ذلك فحسب، بل بذل جهود كثيرة وكثيرة للدفاع عن الجزائر وحريتها. في المقال التالي على الموقع سنعرض لكم دور المملكة العربية السعودية بالتفصيل في القضية الجزائرية

موقف المملكة العربية السعودية من الثورة الجزائرية

  • كان للمملكة العربية السعودية دور كبير في الثورة الجزائرية، حيث جعلت من الثورة الجزائرية قضية عالمية ودولية، بالابتعاد عن كونها ثورة بعض الثوار على الدولة الفرنسية، حيث حولتها إلى سبب للثورة. ضد المحتل والدفاع عن حرية الدولة.
  • السبب وراء اهتمام الحكومة السعودية بالتدخل هو موقف فرنسا من الثورة الجزائرية، حيث كانت تنتشر للعالم أن ما يحدث في الجزائر هو مجرد قضية داخلية تخص فرنسا فقط، لكن السعودية رفضت ذلك لأن الجزائر دولة دولة عربية شقيقة ولها الحق في أن تصبح دولة مستقلة لا تخضع لأية قوى خارجية.
  • أخذ الملك فيصل على عاتقه حشد القوى والداعمين حول العالم لجعلها قضية ضمن قضايا مجلس الأمن. تم تسجيل القضية الجزائرية في مجلس الأمن عام 1955 م الموافق 1374 هـ من قبل الملك فيصل.
  • ورفع الملك فيصل القضية الجزائرية إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة، الأمر الذي زاد من قوة الثورة الجزائرية، حيث تبنت الجمعية العامة القضية الجزائرية وتبنتها.
  • انقطعت العلاقات بين السعودية وفرنسا وتحولت القضية الجزائرية إلى ثورة عالمية.
  • كان قطع العلاقات السعودية الفرنسية يمثل أكبر دعم للثورة الجزائرية. وألقى الملك سعود بن عبد العزيز خطابا قرر فيه قطع العلاقات وأن العلاقات الدبلوماسية بين البلدين لن تعود إلى وضعها السابق حتى تحصل الجزائر على استقلالها.
  • خصصت المملكة يومًا لجمع التبرعات الشعبية لدعم الشعب الجزائري، وذلك خلال السنوات ما بين 1954 م و 1961 م.
  • تم الاعتراف باستقلال الجزائر وفق المادة 24 من الفصل السابع الخاص بنتائج تقرير المصير والتي جاءت وفق ما يلي
    • اعتراف فرنسا بالجزائر كدولة مستقلة.
    • نقل السلطة للحكومة الجزائرية.
    • تنظيم هيئة تنفيذية مؤقتة خلال 3 أسابيع تجري خلالها انتخابات لحين تشكيل الجمعية الوطنية الجزائرية التي ستتولى السلطة.
  • بعد حصول الجزائر على استقلالها، كان الملك سعود أول من تبرع للجزائر بمليار فرنك لمساعدة الدولة على التأسيس من جديد.
  • قدمت المملكة مبلغ 250 ألف فرنك كمساعدة مالية للجزائر على أساس سنوي لجبهة التحرير الوطني.

بادرت المملكة العربية السعودية إلى دعم الشعب الجزائري في انتفاضته ضد الاستعمار

كان للمملكة العربية السعودية دور كبير في حصول الجزائر على استقلالها وخروج فرنسا منه. إن المملكة تقف دائما مع الدول العربية وتساعدها في الحصول على حقوقها. نقدم أدناه الإجابة على السؤال التالي

السؤال

أكمل ما يلي

  • بادرت المملكة العربية السعودية إلى دعم الشعب الجزائري في انتفاضته ضد الاستعمار.

الاجابة

  • ضد (الاستعمار الفرنسي).

.