2022-10-28 T22 53 40 + 00 00

عزيزي القارئ أقدم لكم بحثا عن العسل وهو مادة غذائية حلوة معروفة منذ آلاف السنين بفوائدها واستخداماتها العديدة ليس فقط في مجال التغذية بل تمتد فوائدها لتشمل دوائيا و المجال العلاجي الذي أشارت إليه العديد من الدراسات والأبحاث التي أجريت في هذا الصدد.

يوجد أكثر من نوع من العسل وأشهرها النحل والأسود، ولكل منها فوائد تختلف باختلاف نوعه. سيتضمن بحثنا، من خلال فقراته، تعريف العسل، وما هو مصدره، وأهم الفوائد التي يمكن أن يستفيد منها الإنسان، والعديد من الحقائق الأخرى التي تدور حوله.

البحث عن العسل

عرف العسل منذ القدم لدى معظم الشعوب والحضارات، حيث كان البشر في العصر الحجري يأكلونه منذ ما يقرب من ثمانية آلاف عام، حيث استخدموه كعلاج، والدليل على ذلك موجود في البرديات والصور والمخطوطات القديمة. المصريون، والسومريون في العراق كما اعتمد عليهم قدماء المصريون. في التحنيط حفاظًا على أنسجة المومياوات، استخدموها أيضًا كمادة أساسية في وصفاتهم التجميلية وتحنيط المومياء، كما استخدمتها الشعوب الأوروبية لعلاج الجروح والحروق.

وقد ورد في القرآن الكريم وغيره من الكتب المقدسة، وكذلك الهندية والصينية، واستُخدم في منع الحمل وعلاج الصلع، بالإضافة إلى استخدامه في علاج الحروق والجروح وعلاجها، وتسكين الآلام. الناسور عند استخدامه مع زيت السمك، فهذه علامة على استخدامهم له كمرهم مهدئ حيث كانوا يصنعونه من خليط من العسل مع البيض والدقيق.

تعريف بالعسل

  • العسل هو لعاب النحل وهو مادة حلوة المذاق يستخلصها النحل من بطونهم من خلال ما يجمعونه من رحيق الأزهار ثم العمل على نقل هذا الرحيق المجمع وإعطائه للنحل العامل داخل الخلية في من أجل أداء دورهم في تنفيذ عملية تحويل السائل، يتم تحويل شراب الحلو إلى شراب ثقيل ثم يتم تخزينه في خلايا قرص العسل (قرص العسل).
  • تصنع هذه الأقراص من الشمع الذي يصنعه نحل صغير، حيث يتشكل على شكل سداسي قوي لدرجة تسمح بحفظ العسل. وسمكها وبالتالي فهي قادرة على مقاومة التلف مما يجعل العسل منتجًا طبيعيًا تمامًا.

أنواع العسل

على الرغم من الاعتقاد السائد بأن العسل من نوعين فقط أحدهما عسل النحل والآخر أسود إلا أن الحقيقة غير ذلك، حيث توجد أنواع عديدة يبلغ عددها حوالي ثلاثمائة وعشرين نوعًا مختلفًا من حيث الرائحة والنكهة والسمات. اللون، ولكن الأكثر استخدامًا وشائعًا بينهم هو

عسل صافي

  • (العسل الخام) يتميز بلونه الغامق نتيجة لما يحتويه من عناصر إضافية. لا يخضع العسل الخام لأي نوع من أنواع البسترة أو العلاج، بل يؤخذ من قرص العسل مباشرة، ثم يتم تنقيته مما قد يلتصق به من الشوائب مثل حبوب اللقاح، وشمع العسل، وأجزاء من النحل الميت.
  • وتجدر الإشارة إلى أن العسل الخام آمن لجميع الفئات العمرية، دون الرضع الذين تقل أعمارهم عن اثني عشر شهرًا. إن استهلاكهم من العسل، ليس فقط الخام، ولكن بجميع أنواعه، يشكل خطرا على صحتهم.
  • يكمن خطر العسل على الأطفال في حقيقة أن جهازهم الهضمي غير مجهز لمكافحة البكتيريا الموجودة فيه والمعروفة باسم Clostridium botulinum. التي تتكاثر وتنمو في أمعاء الرضيع، مما يتسبب في إصابته بحالة تعرف باسم التسمم الغذائي للرضيع.

عسل مبستر

  • يُعرف باللغة الإنجليزية باسم (العسل العادي)، ويوجد اختلاف في خواصه عن العسل الخام بسبب عملية البسترة التي يخضع لها، والتي يُعتقد أنها تقلل من القيمة الغذائية للعسل، حيث يزيل مضادات الأكسدة، مثل الفلافونويد والأحماض الفينولية. . الهجمات).
  • من ناحية أخرى، فإن معالجة العسل بهذه الطريقة يجعل مظهره العام أكثر نعومة ونقاوة، بالإضافة إلى تعزيز مذاقه بالقضاء على خلايا الخميرة، بالإضافة إلى أن هذه العملية تزيد من مدة صلاحيته مقارنة بالعسل الخام.
  • أيضًا، قد يحتوي العسل المبستر على مجموعة من الإضافات الغذائية، مثل المُحليات والمنكهات، مثل شراب الذرة عالي الفركتوز، أو HFCS، وشراب الأرز البني.

أنواع أخرى من العسل

  • العسل الصافي وهو من أنواع العسل المبستر ولكنه خالي من أي مادة مضافة.
  • عسل الأكاسيا يتميز بلونه الفاتح بالمقارنة مع الأنواع الأخرى. يتغذى النحل الذي ينتجه على أزهار شجرة الأكاسيا روبينيا، واسمها العلمي Robinia pseudoacacia، المعروف أيضًا باسم الجراد الأسود.
  • عسل مانوكا، الذي يصنعه النحل الذي يعتمد طعامه على زهور شجرة الشاي (Leptospermum scoparium)، والتي تُعرف أيضًا باسم شجيرة مانوكا، وله فوائد صحية هائلة.
  • العسل الأسود عسل المن، الذي يتم إنتاجه بامتصاص الندوة من الأشجار بدلاً من رحيق الأزهار، ويُعرف باللون الغامق مقارنة بأنواع العسل الأخرى.

فوائد العسل للجسم

يقدم العسل العديد من الفوائد الصحية أبرزها

مصدر غني بمضادات الأكسدة

  • أشارت الدراسات إلى أن العسل الخام يحتوي على مغذيات نباتية غنية بالخصائص المضادة للسرطان، وخاصة العسل الداكن مثل (عسل مانوكا وعسل الحنطة السوداء)، وباقي أنواع العسل الداكن التي تحتوي على نسبة عالية من مضادات الأكسدة أكثر من أنواع عسل فاتح اللون وقد تجلى ذلك من خلال دراسة أجرتها مجلة الكيمياء الزراعية والغذائية في عام 2009 م.

زيادة نسبة البكتيريا النافعة في الأمعاء

  • حيث أن بعض أنواع العسل تحتوي على نسبة من البكتيريا النافعة، بالإضافة إلى بعض الأنواع التي تحتوي على البريبايوتكس، مثل السكريات القليلة التي تحفز نمو البكتيريا النافعة في الأمعاء.

مضاد للبكتيريا ومضاد للبكتيريا

  • من المعروف طبيا عن العسل أنه مضاد فعال للبكتيريا ومضاد للبكتيريا لاحتوائه على مركبات سامة تقتل البكتيريا، مثل ميثيل جليوكسال المتوفر في عسل مانوكا، بالإضافة إلى بيروكسيد الهيدروجين الموجود في أنواع مختلفة من العسل.
  • بالإضافة إلى ما سبق، أشارت نتائج دراسة أجرتها جامعة أمستردام في عام 2011 إلى وجود احتمال أن يحتوي عسل مانوكا على مضادات جراثيم أخرى ؛ لوحظ نشاط مضاد للجراثيم مستمر على الرغم من تحييد ميثيل جليوكسال.
  • بالإضافة إلى أن العسل مصدر غني للسكر، وهو أحد أسباب عدم تأثره بالرطوبة ؛ من ناحية أخرى، أظهرت الدراسات مدى قدرة بعض أنواع العسل على مكافحة نمو البكتيريا الخطرة المقاومة للمضادات الحيوية (البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية).

تقليل مخاطر الإصابة بقرحة الجهاز الهضمي

  • أظهرت دراسة أولية أجريت على الفئران ونشرت في مجلة الطب التأكسدي وطول العمر الخلوي في عام 2015، أن عسل مانوكا غني بالخصائص التي تساعد على منع خطر الإصابة بالقرحة إلى حد كبير، بالإضافة إلى دوره في الحفاظ على الغشاء المخاطي، وتقليل مخاطر العدوى والأضرار التي تلحق بهذا الغشاء. كما أنه يحافظ على البروتين السكري في الغشاء المخاطي المعدي، والإنزيمات المضادة للأكسدة، ويقلل من السيتوكينات التي تزيد من مخاطر الأكسدة الدهنية والالتهابات.

تقليل آلام الدورة الشهرية

  • أفادت دراسة أرشيف أمراض النساء والتوليد، التي أجريت عام 2017، عن ستة وخمسين فتاة للكشف عن تأثير العسل على النحل على آلام الدورة الشهرية، وأظهرت النتائج أن العسل ساعد في تخفيف الآلام التي تصيب الفتيات، والمعروفة باسم الابتدائية. عسر الطمث (عسر الطمث الأولي).

فوائد العسل في المرض

يستخدم العسل على نطاق واسع فيما يتعلق بالوقاية من العديد من أنواع الأمراض، ويستخدم للأغراض العلاجية، وسنشرح المقصود بالأمثلة التالية

تقليل السعال والتهاب الحلق

  • يميل الكثير من الناس إلى استخدام العسل عن طريق تحلية الشاي عندما يعانون من التهاب الحلق والسعال، وأظهرت نتائج دراسة أجرتها جامعة ولاية بنسلفانيا في عام 2007 أن الآباء قد ذكروا مدى ما لاحظوه من تأثير فعال للغاية عند استخدامه. عسل الحنطة السوداء لتخفيف أعراض السعال. الذي يصيب الأطفال ليلاً المصابين بعدوى في الجهاز التنفسي العلوي، مقارنة باستخدام أدوية السعال مثل ديكستروميثورفان.

فوائد العسل لمرضى القولون

  • أظهرت بعض الدراسات أن العسل يفيد بشكل كبير الأشخاص الذين يعانون من متلازمة القولون العصبي، ومن بين تلك الدراسات ما تم نشره في مجلة (Phytotherapy Research) عام 2008 م، وفي تلك الدراسة تم استخدام نوع من العسل يعرف باسم عسل مانوكا، حيث تم استخدامه. يخفف من التشنجات التي قد تصيب القولون كما يساعد في علاج مشاكل الجهاز الهضمي مثل الإمساك وما إلى ذلك.

فوائد شمع العسل

  • يعتبر شمع العسل من المنتجات الطبيعية التي ينتجها النحل، حيث يتم تخزين حبوب اللقاح والعسل. يتكون من مكونين رئيسيين، السكر والماء.
  • يحتوي على نسب صغيرة من المعادن والبروتينات والفيتامينات، بالإضافة إلى الإنزيمات التي يحتويها مع خصائص مضادة للميكروبات ومضادة للجراثيم، والسبب في ذلك لأنه لم يخضع لأي من عمليات المعالجة، ويذكر أن بعضًا من هذه يتم تدمير الإنزيمات عند تعرضها للتنقية أو الحرارة أثناء عملية تصنيع العسل التجاري.

خاتمة عن العسل