2022-02-04T02 21 34 + 00 00

يعد تقارب الخطوط الكنتورية في مناطق الارتفاعات العالية أحد الأسئلة التي قد يصعب حلها في الجغرافيا، والتي تتحدث بشكل أساسي عن تضاريس الكرة الأرضية وتقسيمها إلى خطوط الطول والعرض، وهذا هو السبب في أننا نرسم الخرائط التي تعلمنا الكثير مما قد لا نعرفه عن الكوكب الأزرق الذي نعيش فيه لذلك، في هذه المقالة، يقدم لك الموقع الإجابة الصحيحة على هذا السؤال.

تتلاقى خطوط الكنتور على ارتفاعات عالية

تعد خطوط الكنتور من أهم عناصر نوع معين من الخرائط، لأنه في الأصل توجد أنواع عديدة من الخرائط التي تختلف عن بعضها البعض في طرق الرسم حسب المعلومات التي تحتوي عليها. أهم أنواع الخرائط هي الخرائط الطبوغرافية التي تحتوي على خطوط كنتورية

  • في الواقع، هذه العبارة صحيحة لأن الخطوط الكنتورية عند الرسم تبدأ في التقارب كلما كانت هناك مناطق ارتفاع.
  • من حيث المبدأ، الخطوط التي يُطلب عليها اسم الكفاف هي فقط خطوط افتراضية تمثل الكوكب من الخارج، وأهميتها أنها تظهر عموديًا مدى عمق سطح البحر والارتفاعات التي يتم قياسها بواسطة مدى الارتفاع فوق مستوى سطح البحر.
  • بسبب وضوح الخطوط الكنتورية، تمكن الجغرافيون من رسم خرائط ليس فقط للكوكب، ولكن للمدن والمناطق الصغيرة، وجعل هناك تصورًا عامًا للأبعاد الصحيحة قبل اكتمال البناء، مما يجعل الأخطاء الهندسية بين النسب لا مسموح.
  • من خلال خطوط الكنتور، يمكننا تحديد المكان الذي سيكون فيه ألمع مسطح وأين تقع المناطق ذات العمق الكبير والمنحدرات، مما يجعل هناك منظرًا تمهيديًا للمناطق التي يمكن أن تتدفق منها كمية كبيرة من المياه إذا لزم الأمر.

لا تختلف الرموز والمصطلحات على الخرائط الطبوغرافية

الخرائط الطبوغرافية في الأصل هي خرائط على رسم الواقع بخطوط تخيلية لإظهار مدى الأبعاد في مكان واحد لذلك

  • العبارة السابقة خاطئة، مما يعني أن الخرائط الطبوغرافية لها رموز ومصطلحات مختلفة اعتمادًا على المكان الذي تحدده وتريد وصفه.
  • في الأصل، كانت تسمى هذه الخرائط خرائط ثلاثية الأبعاد. في حين أنهم لا يمثلون الواقع كصورة، إلا أنهم يظهرون أبعادها بأفضل طريقة ممكنة.
  • ولأنها خريطة وهمية، فإن التمايز بين عناصر تلك الخريطة يكون من خلال الألوان، حيث يرمز اللون الأسود دائمًا إلى مناطق البناء مثل المناطق السكنية والأشكال الهندسية الأخرى التي قد يبنيها الإنسان ولا توجد وحدها في الطبيعة.
  • يرمز اللون الأحمر في الخريطة الطبوغرافية إلى المدن الرئيسية في كل بلد والمناطق الأكثر حيوية.
  • يأتي اللون الأزرق ليبين المسطحات المائية بأعماق مختلفة سواء كانت بحار أو محيطات أو أنهار أو غيرها، واللون الأخضر يرمز إلى مناطق طبيعية ضخمة مثل الغابات، ويستخدم اللون البني دائما لوصف الجبال والمرتفعات والوديان و كل التضاريس الطبيعية التي لم يدخلها الإنسان في تكوينها.
  • أما بالنسبة للرموز الموجودة بالخريطة فهي مقسمة بشكل أساسي بين الرموز المرسومة على المقياس، أو رموز المقياس الخارجي، أو الرموز التفسيرية للمقياس، وهذا يشير إلى أن الخريطة الطبوغرافية تركز بشكل أساسي على المقياس. .
  • يتم التمييز بين كل هذه الرموز من خلال طبيعة الرسم التي تختلف لكل منها حسب ما تدل عليه.