ما هي الخطوة الأولى في الانقسام وكيف يتم هذا الانقسام في الخلايا الانقسام الخلوي مهم جدًا في جسم الإنسان، لذلك سنتعلم معًا من خلال المرحلة الأولى التي يبدأ فيها التوازن في الكائنات الحية، وسنعرض لكم بالتفصيل كل ما يتعلق بعملية الانقسام الفتيلي.

ما هي الخطوة الأولى في الانقسام

الجواب على سؤال ما هي الخطوة الأولى في الانقسام هو مضاعفة حجم الكروموسومات، ويمر الانقسام الخيطي بعدة مراحل أو خطوات تبدأ بمضاعفة حجم خلية الكروموسوم، ثم تختفي وتذوب محيطها الحيوي، ثم تبدأ باقي الخطوات في النهاية بخليتين تتطابقان مع الخلية الأصلية.

ما هو التوازن

لا يمكننا الإجابة على سؤال ما هي الخطوة الأولى في الانقسام دون أن نشرح أولاً لأولئك الذين لا يعرفون ما هو الانقسام، ويمكن تعريف هذا الانقسام على أنه عملية الانقسام النووي التي تحدث في الخلايا حقيقية النواة، عندما تنقسم الخلية الأم إلى إنتاج خليتين ابنتيتين متطابقتين.

هذا الانقسام الخلوي والانقسام الخلوي على وجه الخصوص يعني فصل المادة الوراثية المضاعفة التي تحملها النواة، بحيث ينقسم التوازن إلى أربع مراحل تدريجية ومرتبة تبدأ بالمرحلة الأولى، والتي تسمى الطور، ثم المرحلة الثانية، وهي تُعرف بالمرحلة الاستوائية، ثم المرحلة الثالثة، مرحلة الطور الصاعد، ثم المرحلة الرابعة، والتي تسمى المرحلة النهائية.

عندما يحدث الانقسام الفتيلي، لا يوجد نمو للخلايا، لذلك تتركز كل الطاقة الخلوية على انقسام الخلية نفسه. يطلق عليه المغزل الانقسامي، ويتكون من بروتينات طولية تسمى الأنابيب الدقيقة الموجودة في كل قطب من أقطاب الخلية.

مراحل الانقسام

يمر التخفيف بأربع مراحل مرتبة على التوالي، كل منها تتبع الأخرى، وهذه المراحل الأربع هي

1 مرحلة تمهيدية

يوجد الكروماتين داخل نواة الخلية، وعندما يبدأ الطور الأولي، يبدأ هذا الكروماتين في أخذ الشكل الحلزوني، ثم يتشكل كروموسومان، وهما وحدتان، وكلاهما يسمى كروماتيدات. تنتقل الكروموسومات إلى حواف الخلية، مما يؤدي إلى تكوين المغزل الانقسامي.

2 المرحلة الاستوائية

تبدأ الكروموسومات في هذه المرحلة بالتشكل داخل الخلية وفي المستوى الاستوائي على وجه التحديد، بحيث ترتبط ببعضها البعض بواسطة ما يسمى خيوط المغزل، ومع بداية تكوين هذه الكروموسومات، تكونت اللوحة الاستوائية بالفعل وشكلت.

3 مرحلة الفصل

في هذه المرحلة، يحدث نوع من انقسام الكروموسومات، ويبدأ كل كروموسوم في إعطاء كروماتيدات، بعد الانفصال عن نقطة السنترومير، ثم ينتقل كل من تلك الكروموسومات إلى جانب مختلف من الخلية، وبعد ذلك تتجمع الكروموسومات على كل جانب من الخلية أعداد الكروموسومات متساوية.

في هذه المرحلة أيضًا، يبدأ السيتوبلازم الموجود داخل الخلية في الاختناق والفخ، بحيث تكون مجموعة صغيرة جديدة من الخلايا تحتوي على نفس الأصباغ المماثلة للخلية الأم.

4 المرحلة النهائية

في هذه المرحلة، يبدأ تكوين النواتين الجديدتين، بحيث تُحاط كل مجموعة من الكروموسومات بغشاء نووي على كل جانب من جوانب الخلية. خلال هذه المرحلة تختفي أشعة المغزل تمامًا، بالإضافة إلى ظهور نواة جديدة في كل نواة للخلية.

ما هو كروموسوم الخلية وما أهميته

في سياق معرفتنا لما هي الخطوة الأولى في الانقسام، من الضروري معرفة أن الكروموسوم هو مكون رئيسي من العناصر الضرورية لنجاح وإكمال عملية الانقسام الخلوي، وضرورة يعود الكروموسوم إلى أهميته الكبيرة في إنتاج وتجديد خلايا جسم الإنسان والكائن الحي.

الكروموسوم هو قطعة واحدة طويلة من الحمض النووي حيث تخزن هذه الهياكل المنظمة المعلومات الجينية أو الوراثية للكائنات الحية، وتسمى الأجزاء الصغيرة من الكروموسوم الجينات، وهي ترمز لـ RNA وجزيئات البروتين التي يحتاجها الكائن الحي دائمًا.

تكون الكروموسومات في الكائنات الحية، بقيادة الإنسان، في شكل طولي، وتأخذ الشكل الدائري في بعض الأنواع الأخرى من الكائنات الحية مثل البكتيريا. أما بالنسبة لموقع الكروموسوم، فهو موجود في بدائيات النوى، وتحديداً في السيتوبلازم في المنطقة التي تسمى النواة.

يتم تخزين جميع كروموسومات الخلية في بنية النواة بحيث يتكون كل كروموسوم حقيقي النواة من الحمض النووي الذي يأخذ شكل ملفوف ومكثف حول بروتينات نووية تسمى الهستونات.

يرث الإنسان مجموعة من الكروموسومات من جانب الأم، ويرث مجموعة أخرى من الكروموسومات من جهة الأب، ومجموع الكروموسومات في جميع الخلايا البشرية هو ستة وأربعون كروموسومًا مع اثنين وعشرين زوجًا من الكروموسومات أو حسب تصنيفها. الكروموسومات غير الجنسية، واثنين فقط من الكروموسومات المحددة للجنس.

يحتوي جسم الإنسان على زوج واحد من الكروموسومات الجنسية وكروموسوم X وكروموسوم Y. تحمل النساء اثنين من الكروموسومات X، بينما يحمل الرجال اثنين من الكروموسومات X وكروموسوم Y واحد. في الرجل، تكون مسؤولة عن تحديد جنس الجنين كأنثى، في حين أن الكروموسوم Y هو المسؤول عن تحديد جنس الجنين كذكر.

كيف يتحكم الكروموسوم في التكاثر البشري

لقد أظهرنا أن لدى الرجل والمرأة زوجًا واحدًا من الكروموسومات التي تحدد جنس الجنين، وهذا يجعل الكروموسوم عنصرًا أساسيًا في عملية التزاوج والتكاثر عند البشر، وذلك لأن خلايا الجسم تحتوي على مجموعتان من الكروموسومات تسمى الكروموسومات ثنائية الصبغيات.

من ناحية أخرى، يطلق عليها الكروموسومات أو خلايا الخط الجرثومي، وهي المسؤولة عن استمرار إنتاج البويضات لدى النساء أو إنتاج خلايا الحيوانات المنوية أحادية الصيغة الصبغية لدى الرجال، لأنها تحتوي فقط على نصف عدد الكروموسومات للخلايا ثنائية الصبغيات، ومتى يتم وضع هذه الكروموسومات أسفل المجهر يظهر في شكل هياكل تأخذ نفس شكل الحرف X.

يأخذ الحمض النووي هذا الشكل بعد تكرار الحمض النووي أثناء عملية الانقسام الخلوي، وتحديداً عندما يتم تكثيف الكروموسومات المضاعفة المسماة بالكروماتيدات، ولا تزال في حالة ارتباط مع بعضها البعض عند نقطة السنترومير، حيث يمكننا التمييز بين الإنسان عند وضعها تحت المجهر من خلال موضع السنترومير وأطوال الكروموسومات نفسها.

أهمية التوازن في جسم الإنسان

الدافع وراء سؤال ما هي الخطوة الأولى في الانقسام نظرًا لأهميته الكبيرة في تطور ونمو جميع الكائنات الحية، فإن جميع الوظائف الحيوية في جسم الكائن الحي تحتاج إلى تجديد الخلايا التي تتكون منها، على سبيل المثال الإنسان تستمر خلايا الجلد في الانقسام بشكل دائم.

أثبتت الدراسات العلمية أن جلد الإنسان يفقد كل دقيقة نسبة تتراوح بين ثلاثين إلى أربعين ألف خلية من خلايا الجلد الميتة، أي أنه يفقد ما يعادل خمسين مليون خلية يوميًا. تتمثل أهمية القسمة المتساوية في جسم الإنسان في

  • إن الانقسام المتساوي للخلايا هو أساس الحياة عند البشر والكائنات الحية الأخرى.
  • إذا توقف أو انزعج مستوى الانقسام المتساوي في نسيج أو عضو في جسم الإنسان، فسوف يصاب بأورام وأنواع مختلفة من السرطانات، بينما يمنع الانقسام الطبيعي جسم الإنسان من الإصابة بهذه الأمراض.
  • يصلح الانقسام المتساوي الخلايا التالفة في جسم الإنسان ويستبدلها بخلايا جديدة.
  • يساعد الانقسام الخيطي جسم الإنسان على النمو.
  • الانقسام هو المسؤول عن حدوث التكاثر.
  • يساعد في تكوين كل من العصب الودي والعصب المبهم.
  • يساعد التقسيم غير المباشر أو حتى الانقسام على تسريع التئام الجروح.

حتى خطأ القسمة

وتجدر الإشارة في سياق الإجابة عن السؤال ما هي الخطوة الأولى في التوازن، أن هذه العملية الطبيعية قد تتعطل فجأة، وقد تحدث بعض الأخطاء، ومن بين هذه الأخطاء ما يحدث في المرحلة الحرجة عندما تكون المرأة حاملاً أو مرحلة تكوين البيضة الملقحة، وهي الجنين الناتج عن اندماج الحيوان المنوي للذكور وبويضة الأنثى.

نتيجة لهذا العيب أو ذلك الخطأ، تحدث طفرات جينية، أو بعبارة أخرى، تحدث بعض التغييرات في تكوين المادة الجينية أو الكروموسومات. حدوث تشوهات جنينية، بعضها يؤدي إلى موت الجنين.

هناك أيضًا نوع آخر من الخطأ يحدث أثناء الانقسام الفتيلي، وهو فقدان قدرة الكروموسومات على الانفصال عن بعضها أثناء الطور، بالإضافة إلى نوع آخر من الخطأ وهو حدوث انقسام متساوٍ للخلايا خارج نطاق السيطرة.، مما أدى إلى الإصابة بالسرطان.