متى تأسست أول دولة سعودية ومن أسسها دائما ما تطرح هذه الأسئلة حول كيفية تأسيس الكيان السعودي منذ البداية، فغالبية الناس لا يعلمون أن السعودية مرت بمراحل عديدة، حتى أصبحت المملكة العربية السعودية الآن.

لذلك نجيب عليكم من خلال السؤال عن تاريخ قيام الدولة السعودية الأولى، وسنتعرف على كل ما يتعلق بالدولة السعودية الأولى منذ نشأتها وحتى سقوطها.

متى تأسست أول دولة سعودية

والجواب على سؤال متى تأسست الدولة السعودية الأولى أن الدولة السعودية تأسست لأول مرة عام 1157 هـ حتى 1233 هـ، بينما تأسست على التاريخ الميلادي عام 1744 م حتى عام 1818 م، ثم سقطت. نتيجة لانعدام الأمن والتفكك الذي حدث في جسد الدولة الناشئة.

ما هي الدولة السعودية الأولى

لا يمكننا الإجابة على سؤال متى تأسست الدولة السعودية الأولى دون أن نوضح أولاً لمن لا يعرف ما هي الدولة السعودية الأولى. محمد بن سعود، والشيخ محمد بن عبد الوهاب زعيم الحركة الوهابية للإصلاح الديني.

نتج عن هذا الاتفاق تشكيل نوع من الوحدة السياسية الكبيرة على الأراضي السعودية، وكان ذلك من بين العديد من الكيانات السياسية الناشئة الصغيرة، والتي كانت منتشرة في جميع أنحاء الأراضي السعودية، وخاصة في منطقة نجد. واحد ومنظم سياسي دائم، والدولة السعودية الأولى بقيت في الوجود حتى أطاح بها إبراهيم باشا أخيرًا بالاستيلاء على عاصمتها الدرعية.

كيف تأسست الدولة السعودية الأولى

كانت المنطقة العربية، وتحديداً الجزيرة العربية، تشهد حالة من الفوضى والضعف والتفكك، بالإضافة إلى انتشار الجهل والخرافات والبدع الناتج عن غياب القناعة الدينية، وانتشار ما يسمى بالدولة. داخل الدولة، بمعنى وجود كيانات سياسية متفرقة ومبعثرة، تعمل كل منها على منافسة الأخرى. والهجوم عليها أدى إلى تفاقم حالة الفوضى التي شهدتها البلاد في ذلك الوقت.

في ذلك الوقت ظهرت حركة للإصلاح الديني في منطقة الجزيرة العربية، بقيادة الإمام محمد بن عبد الوهاب، وكان هو وأتباعه يهدفون إلى دعوة الناس للعودة إلى دينهم الصحيح الذي تخلوا عنه. وابتعدوا عن الهوى والفتنة والبدع التي انتشرت وامتدت بينهم مثل انتشار النار في الهشيم.

سعى محمد بن عبد الوهاب إلى توحيد صفوف العرب المسلمين بكلمة الله وبكلمة الله وسنة رسوله وعقيدة وشريعة الإسلام. فساد حكامهم.

كما رأوا أنه من مصلحتهم إبقاء البلاد والشعب في ظلمة جهل مطلقة، فعارضوا ذلك وقاوموه بشدة إلا أحدهم الأمير محمد بن سعود أمير إمارة الدرعية. كان الوهاب على علم بميول الأمير محمد بن سعود، فنجح في استيلائه عليه.

تم التوصل إلى تفاهم بين الأمير محمد بن سعود والشيخ محمد عبد الوهاب، وأبرم بينهما اتفاق يسمى اتفاق الدرعية عام 1744 م، نص على حكم البلاد وفق ما جاء في الشريعة الإسلامية وما نصت عليه أحكامه. نص الإسلام، من أجل النهوض بمجتمع جديد في ظل الإسلام.

لمحة عن الحياة القصيرة للدولة السعودية الأولى

في سياق الإجابة على السؤال عن موعد قيام الدولة السعودية الأولى، يجب أن نسلط الضوء بإيجاز على لمحة بسيطة عن النهج الذي اتبعته الدولة السعودية الأولى. تولى الأمير محمد بن سعود السلطة وسُمي لاحقًا بالإمام، وسعى كثيرًا للنهوض بالدولة السعودية الأولى الناشئة حديثًا. .

جعل محمد بن سعود من مدينة الدرعية في ذلك الوقت مركزا للقوة والاستقرار والأمن الداخلي، وحرص على أن يكون الحكم قويا وحازما، غير ملوث بالضعف والعناد. السعودية أولا.

سعى الشيخ محمد بن عبد الوهاب إلى نصرة الإمام محمد بن سعود جنبًا إلى جنب، للحفاظ على الأمن والاستقرار على أساس تطبيق العدالة الاجتماعية وقوانين الشريعة الإسلامية، والدعوة إلى العودة إلى الله والتخلي عن البدع والخرافات والجهل. حيث انغمس الناس في أنفسهم حتى رؤوسهم.

حكام الدولة السعودية الأولى

قاد أربعة حكام سعوديين مقاليد الحكم في الدولة السعودية الأولى، وجميعهم من آل سعود

  • الإمام محمد بن سعود بن مقرن [1157هـ: 1179هـ] [1744م: 1765م]
  • الإمام عبد العزيز بن محمد بن سعود [1179هـ: 1218هـ] [1765م: 1803م]
  • الإمام سعود بن عبدالعزيز بن محمد بن سعود [1218هـ: 1229هـ]

[1803م: 1814م]

  • الإمام عبدالله بن سعود بن عبدالعزيز بن محمد بن سعود

[1229هـ: 1233هـ] [1814م: 1818م]

تراجع وانهيار الدولة السعودية الأولى

أشرق نجم الدولة السعودية الأولى وازدهر ربيعها في ظل حكامها، وامتد نفوذها واتسع نطاقها حتى تجاوز أطراف المنطقة العربية، فكانت الدولة العثمانية في ذلك الوقت تخشى أن يكون تأثير الدولة السعودية الأولى. تمتد أكثر لتشمل بلاد الشام والعراق.

كانت الإمبراطورية العثمانية في ذلك الوقت تعاني من الضعف والانحلال نتيجة فقدان العديد من ممتلكاتها ومستعمراتها في مختلف دول العالم، مما دفعها إلى إرسال أمر يجب تنفيذه على الفور إلى حكامها المسؤولين عن بغداد والبصرة والشام لتعبئة جيوشها وإرسال قواتها إلى شبه الجزيرة العربية بهدف القضاء على الدولة السعودية الأولى والقضاء عليها من الماضي.

رفض كل من والي دمشق وحاكم بغداد الاستجابة لدعوة السلطان العثماني سليم الثالث، فأرسل سليم إلى محمد علي باشا حاكم مصر في ذلك الوقت، طالبًا منه توجيه قواته إلى الحجاز بالترتيب. لإبادة الدولة السعودية الأولى، وإعادة أراضي الجزيرة. الجزيرة العربية إلى حظيرة ممتلكات الدولة العثمانية مرة أخرى.

استجاب محمد علي لنداء السلطان العثماني سليم الثالث على مضض، لأن محمد علي باشا لم يكن مستعدًا لمهاجمة السعودية ولم يكن مستعدًا للانصياع لأوامر الكيان العثماني الذي يمثله سليم الثالث، لكنه استجاب لهذا الطلب منع الاصطدام مع الإمبراطورية العثمانية القديمة.

بدأ محمد علي بالفعل في التحضير لحملة عسكرية لمداهمة الدولة السعودية الأولى، وعين ابنه طوسون باشا قائدًا لتلك الحملة. بقيادة إبراهيم باشا الابن الأكبر لمحمد علي، وتقدمت القوات العثمانية بقيادة إبراهيم باشا نحو الدرعية وحاصرتها، ثم انتهت الحرب باستسلام الإمام عبد الله بن سعود لقوات إبراهيم باشا، وكان ذلك في الشهر. ذي القعدة سنة 1233 هـ، وفي التاسع من سبتمبر سنة 1818 م.

بعد ذلك، تم القبض على الإمام عبد الله بن سعود آخر حكام الدولة السعودية الأولى، ونُفذ حكم الإعدام في صفر عام 1234 و 1818 م، مما أدى إلى زوال شمس أول سعودي. الدولة وتدمير كيانها وتدمير مدينة الدرعية بشكل كامل اضافة الى تدمير بعض المناطق الاخرى حولها كمدينة نجد وملحقاتها.