2022-01-26T14 55 39 + 00 00

تحتوي المياه العذبة على كمية قليلة من الأملاح. هذا ما سنعرفه لأن المياه العذبة تشكل 70٪ من الكرة الأرضية. لا يحتوي الماء على الأملاح فقط، بل يحتوي أيضًا على المعادن، حتى لو كانت بنسب قليلة. لا تستطيع كل الكائنات الحية أن تعيش بدون ماء لأنها تشكل نسبة كبيرة من جسم الإنسان ومن خلالها سنعرف نسبة الأملاح التي يحتوي عليها.

تحتوي المياه العذبة على كمية قليلة من الملح

  • العبارة صحيحة بالفعل لأن المياه العذبة تحتوي حتى على نسبة صغيرة من الأملاح.
  • على عكس البحار والمحيطات التي تحتوي على نسبة كبيرة من الملح مما يجعلها غير صالحة للشرب.
  • وهناك بعض الدول التي ليس لديها مسطحات مائية أو أنهار عذبة تعتمد على تنقية المياه المالحة وتقليل ملوحتها من خلال بعض الأجهزة المخصصة لذلك.

كيف نحصل على المياه العذبة

  • يمكن الحصول على المياه العذبة من الأنهار والبحيرات، بالإضافة إلى الآبار التي تحتوي على المياه الجوفية.
  • ولكن بما أن هذه المصادر تتعرض للتلوث البيئي نتيجة إلقاء بعض النفايات فيها أو تسرب مواد سامة إليها، فإنها تتم معالجتها وتنقيتها قبل تسليمها للمنازل وتكون صالحة للشرب والعيش.
  • يؤثر الماء الملوث على صحة الفرد ويصيبه ببعض الأمراض الخطيرة أبرزها الفشل الكلوي والتهاب الكبد C والدوسنتاريا.

الفرق بين المياه العذبة والمياه النقية

  • توجد المياه العذبة في البحيرات والأنهار، أو في بعض الآبار التي تحمل المياه الجوفية التي يتم استخراجها واستخدامها.
  • تحتوي المياه العذبة على بعض الأملاح النزرة، بالإضافة إلى بعض المواد الصلبة.
  • أما المياه النقية فهي المياه التي تتم معالجتها لإزالة عناصر التلوث عنها وجميع المواد الضارة لتلافي الإصابة بالأمراض البشرية الناتجة عن المياه الملوثة.
  • يمكن أيضًا استخدام المياه النقية لبعض الأغراض غير الشرب. يستخدم في صناعة المواد الطبية وبعض الاستخدامات الكيميائية لخلوه تماما من الجراثيم والملوثات.
  • توجد بعض الفلاتر لتنقية المياه من الشوائب، وتتفاوت درجات تنقية المياه فيما بينها، ويوجد الكثير منها في الأسواق.

مشاكل تواجه المياه العذبة

  • هناك بعض المشاكل التي تهدد استمرارية المياه العذبة على الكوكب، والتي تهدد حياة جميع الكائنات الحية بالتوازي، وهو نقصها في المستقبل بسبب الاستخدام المستمر لها.
  • سيؤدي نقص المياه إلى موت المحاصيل وجفاف الأرض.
  • بسبب الزيادة في عدد سكان العالم، سينخفض ​​نصيب الفرد من المياه، ويموت بعض الناس من العطش وظهور المجاعات في أجزاء مختلفة من العالم.

أسباب محدودية المياه العذبة

  • لأن عدد السكان يتضاعف باستمرار.
  • تفضل نسبة كبيرة من الناس العيش في المناطق المناخية الحارة بسبب عدم تحملهم للبرد، مما يعني زيادة استهلاك المياه في الشرب والاستحمام.
  • تأثير تغير المناخ على المياه.
  • بسبب الاحتباس الحراري وذوبان الجليد، تختلط المياه العذبة بالمياه المالحة وتصبح غير صالحة للشرب.
  • زيادة حجم البحار والمحيطات وارتفاع مستواها.

أنواع المياه العذبة

  • الماء المقطر يتم فيه غلي الماء ليتبخر بحيث تترسب الأملاح وجميع الرواسب في القاع.
  • مياه البحر وهي تشكل النسبة الأكبر من المياه على كوكب الأرض، وتتم تحليتها لتقليل نسبة الأملاح فيها حتى تكون صالحة للاستخدام البشري.
  • الماء العسر خلط كل من الماء العذب والمياه المالحة.
  • مياه الشرب هي مياه الأنهار والبحيرات التي يتم معالجتها وتنقيتها من الشوائب والمواد السامة لاستخدامها في الشرب.

كيفية الحفاظ على المياه العذبة

  • يجب تقليل الاستخدام الشخصي له قدر الإمكان، بسبب الزيادة السكانية واستهلاك كميات كبيرة منه، حيث يتوقع علماء الاجتماع حربًا مستقبلية على الموارد، وأبرزها المياه.
  • تأكد من إغلاق الصنبور بعد الاستخدام، وعدم نفاد الماء من الصنبور.
  • لا تسقي الأعشاب بكميات كبيرة من الماء واحتفظ بها قدر الإمكان.
  • يجب ألا تكون هناك نفايات أو مواد سامة تضر بصحة الكائنات الحية والبشر وتزعج النظام البيئي.
  • إعادة تدوير المياه المستخدمة في المنازل، وإدخالها في الري والزراعة.